منتديات خواطر مثاليه في واحه مصريه
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

أكتوبر 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




((( وصية تملك ))) للمبدعة القديرة نديره جوبرانى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

((( وصية تملك ))) للمبدعة القديرة نديره جوبرانى

مُساهمة من طرف Medhat Mokhtar في الجمعة مايو 29, 2015 9:44 pm

     نديرة جوبرانى
َللمسابقة


وصيةُ تَمَلُّكْ
جلست على الكرسي ...والدموع بعينيها تتضرع إلى الله...تنظر بنظرات ممتزجة بالخوف والأمل إلى تلك الغرفة التي يختبئ القدر بين أركانها وكل العيون تنظر إليها، محظورة لا أحد يستطيع دخولها إلا للضرورة...جاء أحدهم يطلبها، وأعطاها ورقة وقلم وقال لها إنه يطلبك، يريد أن يوصي، ولكن احذري الإطالة...دخلت متلهفة تمسك قلبها بيدها...أقبلت عليه ومسحت له جبينه لتزيل عرقه،  ومدت يدها بالورقة والقلم...
قال لها: أريد يدك فقط وأمسكها بحنان فائق...
_قال: اشتقت إليك كثيراً... أومأت بالإيجاب لأن الدموع  غلبتها ومنعتها من  االكلام...
_ قال: حبيبتي لاتحزني فإرادة الله هي الغالبة، اهتمي بنفسك الغالية علىيَّ إغلقي النافذة قبل أن تنامي، أخاف عليك من ريح عاصفة، وتغطي بغطائنا فلاتبدليه ... 
كي تنامي قريرة العين، وادعي لي كل يوم ولاتنسيني.
فهمت مبتغاه، وقالت له: ياعمري !! ستبقى أنت لي الستر والغطاء...
ضحك مستهزأً إنهم يخططون لي القلب كل يوم ولايعلمون أن قلبي يدق عندك  ملامساً شغاف قلبك لايغادره...
وشد على يدها بكل ماتبقى له من قوة، مطمئناً راضياً رضىً أبدياً.. وأسدلت عينيه ستائرهاعلى صورتها ...
نديرة&ج
avatar
Medhat Mokhtar
Admin

عدد المساهمات : 734
تاريخ التسجيل : 03/06/2014

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aszx12.alafdal.net

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى